منتديات بنات وبس منتدى نسائى عام للنقاش والحوار والمواضيع العامه والانمى وكل مايخص الديكور والمطبخ منتديات بنات وبس
 
الرئيسيةبوابة البنوتاتس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
بدي ترحيب منكم بليـــــز يأحلى البنات♥
آخر عُضو مُسجل هو ايناس نوس فمرحباً به.
مقبلة بالبرتقال
كيفية إعداد طاجين سمك للوت
أّذكارُ الوضوء و الصلاة و أَهميَتِها
حلويات مغربية
الأرز بالحليب المركز المحلي
كاب كيك
كيفية إعداد نوتيلا منزلي
ترحيب حلو وبس !
السبت مارس 04, 2017 7:45 am
الأحد يناير 17, 2016 6:42 am
الإثنين ديسمبر 28, 2015 7:22 am
السبت نوفمبر 14, 2015 1:50 pm
الخميس أكتوبر 29, 2015 9:40 am
الأربعاء أكتوبر 28, 2015 2:35 pm
الثلاثاء أكتوبر 27, 2015 12:51 pm
الإثنين أكتوبر 26, 2015 3:58 pm
السبت أكتوبر 24, 2015 10:39 am
الخميس أكتوبر 15, 2015 9:25 am
*البنت الامورة*
روح الصداقة
*البنت الامورة*
رجاء
روح الصداقة
رجاء
رجاء
رجاء
رجاء
*البنت الامورة*

شريط الأهدائات " رجاء راجع قوانين القسم اولا "
إضافة إهداء
السبت سبتمبر 12, 2015 11:22 am من طرف الرائعةكتب: هىاااااااااااااااااااااااا:هلا بنات: تابع القراءة الأحد أغسطس 23, 2015 4:59 pm من طرف فلقة قمركتب: i love you :بحبك يا اسماء من اختك منى : تابع القراءة الأحد أغسطس 09, 2015 1:10 pm من طرف روح الصداقةكتب: نبي تفاعل:يب يب اخيرا عادت روح الصداقة وبقووهـ نبي تفااعل ي بناتت واقتراحاات: تابع القراءة الأربعاء يونيو 10, 2015 8:58 am من طرف فراشة الاقصىكتب: رمضان مبارك:كل عام وانتم بخير الله يبلغنا رمضان ♥♥: تابع القراءة السبت مايو 30, 2015 3:29 pm من طرف هياء محمدكتب: .....:مبروك النجاح للجميع وعطلة سعيده ^ : تابع القراءة

شاطر | 
 

 الهجرة الروحانية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مسك الجنان
بنوتة ماسية
بنوتة ماسية
avatar

مشاركات العسولة : 301
نسبة تفاعلها : 509
عدد لايكاتي : 0
يوم مجيئي ♥ : 30/05/2015
عمريـ : 49


مُساهمةموضوع: الهجرة الروحانية    الأربعاء يونيو 17, 2015 3:11 am

{إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ}
التوبة40
آيات من سورة التوبة التي تتحدث عن هجرة سيدنا ومولانا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لما سمعتها انشغل بالي بأمر هذه الهجرة العظيمة والنعمة الكريمة التي أكرم بها الله حَبيبه ومُصطفاه وأكرم الله بها المهاجرين والأنصار المعاصرين لسيدنا ومولانا رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن لم نحضرها رغماً عنا لأننا لم نكن ولدنا ولا خلقنا في ذلك الزمان وفي هذا العصر والمكان ولكن ما ذنبنا؟
نحن نريد أن نهاجر ونريد أن نحصل ونحصل على ثواب المهاجرة وعلى ثواب المناصرة ماذا نفعل؟ ترى باب الهجرة قفل أم لا زال مفتوحاً؟
فوجدت بفضل الله أن باب الهجرة مفتوح لكل عبد من عباد الله يؤمن بالله ويتبع سيدنا ومولانا رسول الله سواء كان العبد متعلماً أو جاهلاً ، موظفاً أو فلاحاً ، رجلاً أو امرأة ، فالكل مطالب ليس بهجرة واحدة وإنما بهجرات كثيرة لكن ليست كما حصرها البعض أن تكون من مكان لمكان ، لا ، النبي قال هجرة المكان انتهت {لا هِجْرَةَ بَعْدَ الفَتْحِ ولكِنْ جِهَادٌ وَنِيَّةٌ}{1}
يعني هجرة معنوية وهجرة روحانية وهجرة بالمعاني الإيمانية وليس بالحركات والجوارح الجسمانية مثل ما بعض الناس فسروها وأولوها وخالفوا بذلك كلام رسول الله وهذه الهجرة من أين؟ وإلى أين؟.
كل واحد فينا مطالب أن يهاجر من النواهي التي نهى عنها الله إلى الأوامر التي أمر بها الله ، هذه هجرة لابد منها وبصيغة أخرى نحن مطالبون أن نهاجر من المعاصي وأماكن المعاصي وكل ما يقرب من المعاصي إلى الطاعات وأماكن الطاعات وكل ما يقرب إلى الله من أعمال صالحات
كل مؤمن مطالب بهذه الهجرة سواء كان جاهلاً أو عالماً رجلاً أو أمرأة أو شاباً فالكل مطالب أن يهاجر من المعاصي إلى الطاعات ومن الأماكن التي بها المعاصي إلى الأماكن التي بها الطاعات وهذا ما وضحه الرسول وبين طريقه وسبيله وقال فيه {المُسْلِمُ مَنْ سَلِمَ المُسْلِمُونَ مِنْ لِسانِهِ وَيَدهِ، والمهاجِرُ مَن هَجرَ ما نَهى اللّهُ عنه}{2}
هذا هو المهاجر وكلنا نريد أن نحصل على هذا اللقب ونسمى عند الله مهاجرين ، فالمهاجر عند الله في زماننا هذا من هجر {أي ترك} ما نهى الله عنه فالهجرة للمؤمنين والمؤمنات قائمة حتى يرث الله الأرض ومن عليها لكنها هجرة معنوية بعد أن كانت في عصر سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم هجرة مكانية من مكة إلى المدينة وأنواعها كثيرة لكن أصولها ثلاث: هجرة بأمر الله من المعاصي والمخالفات إلى الطاعات ، وهجرة بفضل الله من الدنيا إلى الآخرة ، وهجرة بتوفيق الله من الدنيا والآخرة إلى وجه الله
فالهجرة الأولى هي ترك المعاصي خوفاً من عذاب الجحيم ، والهجرة الثانية فعل الطاعات طمعاً في ثواب الله في جنات النعيم ، والهجرة الثالثة هي التقرب إلى الله بالتخلق بأخلاق الله رغبة في مزيد فضل الله وجميل عطاياه لعباده المؤمنين الموحدين فالذي لا يزال جالساً في المعاصي وهو في المعاصي لا يكون في الدنيا في حالة تلبسه بالمعاصي بل يكون في الجحيم لأن العمل الذي هو فيه باب مفتوح إلى الجحيم
قال تعالى: {كَلَّا لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ{5} لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ{6} التكاثر
كيف تراها؟
أنت عندما تعلم علم اليقين أن هذه المعاصي هي الطريق والباب للجحيم ، تكون نفس المعصية هي النار والجحيم ولأجل ذلك قال صلى الله عليه وسلم: {لاَ يَزْنِي الزَّانِي حِينَ يَزْنِي وَهُوَ مُؤْمِنٌ وَلاَ يَسْرِقُ حِينَ يَسْرِقُ وَهُوَ مُؤْمِنٌ}{3}
وهو في هذا العمل يكون عاصياً ويكون من أهل الجحيم والعياذ بالله فهو إذا في هذا العمل يكون متلبِّساً ومجرماً
وعليه فصريح أمر الله له أنه عندما يخرج من هنا وينهي مدته وهو داخل من جمرك الدنيا إلى الدار الآخرة ، أول ما يصل إلى الدار الآخرة يقبضون عليه ويقولون له: تعال ، فيقول إلى أين؟ إلى دار المجرمين ، هذا مثل الذي فعل شيئاً وظن أنه هرب لكن أين يهرب من الله؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sh_shimaa
بنوتة ذهبيه
بنوتة ذهبيه
avatar

مشاركات العسولة : 210
نسبة تفاعلها : 230
عدد لايكاتي : 0
يوم مجيئي ♥ : 08/08/2015
عمريـ : 22


مُساهمةموضوع: رد: الهجرة الروحانية    الثلاثاء أغسطس 11, 2015 8:34 am

موضــوع راائـــع
شكــراً لكـ
يسلمــــــو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الهجرة الروحانية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي بنات وبس :: المنتدي الاسلامي :: روضــــة السعدآآء...-
انتقل الى: